معركة قرقر واقدم تحالف عربي اسرائيلي

في العالم القديم منذ 2800 عام تقريبا كان الاشوريون يشنون الهجمات على الاراميين في الشام وارتكبو العديد من المجازر وكان لهم طموح استعماري كبير جدا فدفع ذلك توحد 11 ملكا ليضعو ايديهم في ايدي بعض ويوقفو هذا الخطر الاشوري المحدق بهم وقد كان هذا اول حدث تاريخي يسمع به عن العرب ويكن لهم فيه دور حيث تم الاستعانة بهم لصد الخطر الاشوري وتحالفو مع مملكة اسرائيل والعديد من الملوك ليشاركو في معركة قرقر التي هزت العالم القديم وغيرت مجرى التاريخ وسنتحدث عنها بالتفصيل وعن نتائجها واسبابها في هذا المقال

معركة قرقر وملك اسرائيل جيحو ساجدا امام شلمنصر الثالث

معركة قرقر وملك اسرائيل جيحو ساجدا امام شلمنصر الثالث

معركة قرقر واقدم تحالف عربي اسرائيلي

معركة قرقر

مع تصاعد القوة الآشورية في العالم القديم ووصول الملك الآشوري شلمنصر الثالث المعروف بقدراته القتالية والقيادية المتميزة كُرست كل الجهود لتوسع المملكة الآشورية نحو غرب نينوى حيث بلاد الشام حتى كان الآشوريين في عام 857 ق.م يتجولون بحريةٍ في جبال أمانوس “تركيا حاليا” وشواطئ البحر الأبيض المتوسط توسع الآشوريون لم يجلب أيّ استقرار بل جعل المنطقة تغلي حيث وجد ملوك الحضارات القديمة القريبة من الحدود الآشورية التوسعية أنّهم في خطرٍ وجودي ونتيجةً لذلك تجمعت المدن والممالك وتعاهدت على أنّ يكونوا يداً واحدة في محاربة الآشوريين في واحدة من أوائل التحالفات الدولية في التاريخ عمل المتحالفون أيضاً على زعزعة الاستقرار في المدن الآشورية الأمر الذي اثار غضب شلمنصر الذي قرر الدخول معهم في مواجهةٍ لإثبات من هو الأقوى في العالم القديم غادر شلمنصر على رأس جيوشه نينوى عام 853 ق.م لغزو الغرب فاكتسح كل ما أراد أن يكتسحه وسيطر على كل المدن التي أراد أن يسيطر عليها حتى عبر نهر الفرات فتوافدت عليه الهدايا من المدن التي أعلنت الخضوع له بلا قتال سيطر بعدها على حلب وتسلق قلعتها الشهيرة وأطاح بالإله “حدد” الموجود على قمتها وقاد الجيوش جنوباً نحو حماة المملكة المشاركة في التحالف ضده ليسيطروا على المدن القريبة منها ويحرقوا قصور ملكها العاصي لهيمنة آشور على العالم تُحدثنا الوثائق أنّ شلمنصر توجه بعد ذلك إلى قرقر وهي مدينةٌ تقع على نهر العاصي وإذ كان الملك يهدف لغزو حماة فمن غير المنطقي أنْ يتجه إلى هناك لكن يبدو أن شلمنصر قد علم أن قوات التحالف المضاد له قد تجمعت في قرقر لتحرير مدينة باتينا التي احتلها الآشوريون للتو ونستنتج أنّه كان متحمساً لمواجهتم سريعاً

يصف شلمنصر المعركة بالإسلوب النمطي الآشوري كالتالي مع القوى العظمى التي منحها لآلهة آشور ومع الأسلحة ذات المعيار الإلهي التي تقدمتني حاربتهم وهزمتهم بشكلٍ ساحقٍ من قرقر إلى مدينة جيلزاو 14000 من جنودهم ذبحتهم بالسيف مثل أداد (إله الرعد الآكدي) أمطرت الدمار عليهم فرقت ألويتهم وملأت بسيفي الأرض الواسعة بجنودهم جعلت دمائهم تسيل في الوادي كانت الأرض أصغر من أن تكفي لجثثهم أغلقت نهر العاصي بجثثهم لأجعل منها جسراً وجردتهم من عرباتهم وفرسانهم وأحصنتهم وهنا كُسر اللوح الطيني الذي نستقي منه هذه المعلومات ومع وجود عدد ٍكبيرٍ من الأخطاء الإملائية في اللوح نستنتج أنّه كُتب سريعاً لتدوين الانتصار الرائع الذي حظي به شلمنصر بعد المعركة على الرغم من الانتصار الساحق الذي دونه لنا الآشوريين فيبدو أن معركة قرقر لم تكن حاسمةً لأننا نستمر بقراءة المزيد من الأعمال الحربية ضد التحالف المعادي للآشوريين فنجد أنه بعد عشر سنوات من الواقعة يأمر شلمنصر بإعادة تدوين أحداث المعركة ليصبح عدد القتلى هذه المرة 25000 رجل وأن شلمنصر ركب البحر من خلال سفنه بعد ذلك في عام 849 ق.م خاض شلمنصر حرباً ضد مدينة كركميش ومدينة أرباد واللتان كانتا مواليتان له والتحالف المضاد له في العام اللاحق خاض الآشوريون معركة أخرى ضد كركميش وأرباد وحماة وقوات التحالف وانتهت بانتصار آشوري ساحق.

في عام 845 ق.م حدثت معركةٌ أخرى مع التحالف لكن هذه المرة بدون أن يتلقى التحالف أي دعمٍ من كركميش وأرباد ويبدو في هذه المرة أن النصر كان ساحقاً فهنا اختفى اسم التحالف من التاريخ بشكلٍ نهائي تحكي لنا الوثائق التاريخية عن حملةٍ أخرى شُنت عام 841 ق.م خاضها الآشوريون ضد حزائيل ملك دمشق الذي واجه الغزو الآشوري لوحده انتصر الآشوريون واحتلت دمشق وقدمت صيدا وصور واسرائيل الجزية لإعلان الخضوع لآشور تكررت هذه الحملة بعد ثلاث سنوات وقدمت صيدا وصور وجبيل الجزية والخضوع لآشور فانفرد الآشوريون بحكم سوريا لمدة قرنين من الزمن صحيحٌ أن معركة قرقر لم تكن حاسمة لكنها كانت بداية النهاية لسورية المستقلة في عام 833 ق.م أمر شلمنصر ببناء تمثاله بالقرب من إحدى بوابات آشور سُجل على هذا النصب كل العمليات العسكرية في كل أنحاء العالم لكنها لم تذكر من معارك الجبهة الغربية سوى معركة قرقر والهجوم الأول على دمشق

VN:F [1.9.22_1171]
Rating: 4.3/5 (3 votes cast)
معركة قرقر واقدم تحالف عربي اسرائيلي, 4.3 out of 5 based on 3 ratings

تعليقك يهمنا

لقراءة المزيد من الموضوعات الشيقة


 
    

Author By Mejalaty

        

مدونة مجلتي العربة